– إن ارتفاع عدد المصابين بالسمنة أصبح معروفاً في كافة دول العالم ولا يقتصر على مناطق معينة والسبب الحياة العصرية التي نحياها وتناول الأطعمة غير الصحية من وجبات سريعة تفتقر لأبسط القيم الغذائية كما أن للعادات والتقاليد واتباع النظام الغذائي دور في ذلك، فمثلاً جرت العادة على تناول الطعام والنوم مباشرة أو تناول طعام العشاء الدسم في ساعة متأخرة أو قضاء وقت الفراغ بالطعام والتهام كميات كبيرة منه وإن لم نكن نشعر بالجوع، وأكثر ما نعيشه اليوم هو قضاء الأطفال ساعات أمام التليفزيون وتناول الوجبات السريعة التي لا تدخل ضمن قائمة الطعام الصحي، فالوعي والإدراك لأبسط الأمور الغذائية بوابتنا الأولى نحو الصحة وكذلك الاعتدال في الطعام والتنوع فيما يحتاجه الجسم.


اذا انت من الناس الي تنام اليوم كله وتقعد على الفطور تفرطها اكل وتتربع فوق جدر مندي وبعدها تنسدح على القنفه تشرب شاي اخضر يعني بتخفف وبعدها تروح الديوانية تندف كنافة واخرتها تتحلطم تقول ليش ضاقت فيك الوسيعة انصحك وبقوة تشتري كتاب "لماذا انا هكذا عندما اجلس في الديوانية لأتكلم عن اخر تطورات العالم، الاصدقاء يعتقدون انني دب صغير هاجم عليهم ويتصلون على الشرطة حتى يسحبونني خارج الديوانية" وتقراه وتنام بارك الله فيك
يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة ... يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة طوال وقت التمرين. 

هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات ١- سعراتها الحرارية عالية جدا يعني ممكن في وجبة واحدة تغطي احتياجك اليومي ٢- الطحين الأبيض المستخدم يعتبر من الكاربوهيدرات البسيطه يعني سهل يتحول الى دهون ٣- يرفع معدل الانسولين بسرعه و هذا الهرمون ... هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات
يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة ... يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة طوال وقت التمرين.
– أدوية الريجيم لها آثار سلبية عديدة وخطرة ومع الأسف أصبحت اليوم في متناول يد الجميع وهو ما يطلق عليها (مثبطات الشهية) ولو عرف الناس آثارها وأخطارها على المدى الطويل لابتعدوا عنها مباشرة، فهذه الأدوية تحتوي على مكونات كيميائية تضر بالجسم وتدخل في وظائف أجهزة الجسم مما يؤدي للإصابة بعدد من الأمراض فقد تسبب زيادة ضربات القلب وقد تصيب الكبد والكلى وتؤثر على قوة الذاكرة فأنا لا أنصح بتناول هذه الحبوب لأنها تعمل على تذويب الدهون في الجسم في حين أن الجسم يحتاجها لأنه يستمد منها طاقته. 

وقبل كل شيء هناك مصدران للطاقة في جسم الإنسان المصدر الأول الذي نستمد منه طاقتنا هو الكربوهيدرات أو النشويات ، أما المصدر الثاني فهو البروتينات (الدهون) وأفضل طاقة هي المستمدة من النشويات ، بمجرد أن يأخذ هذه النشويات تتحول في آخر المطاف إلى سكريات في الجسم والسكريات لها أضرار كبيرة جداً وبالتالي غدة البنكرياس تفرز هرموناً وهو هرمون الأنسولين ، والأنسولين في هذه الحالة يتجه للسكريات التي جاءت من النشويات ليقوم على تذويبها وكل ما يقضي على السكريات الإنسان يشعر بالجوع فيتجه لأكل الفواكه والحلويات وكل المواد الغذائية التي تحتوي على سكر حتى يقوم بتعويض ما افتقده عندها يشعر بالنشاط وهنا يقوم الأنسولين بنفس العملية مرة أخرى .
– إن ارتفاع عدد المصابين بالسمنة أصبح معروفاً في كافة دول العالم ولا يقتصر على مناطق معينة والسبب الحياة العصرية التي نحياها وتناول الأطعمة غير الصحية من وجبات سريعة تفتقر لأبسط القيم الغذائية كما أن للعادات والتقاليد واتباع النظام الغذائي دور في ذلك، فمثلاً جرت العادة على تناول الطعام والنوم مباشرة أو تناول طعام العشاء الدسم في ساعة متأخرة أو قضاء وقت الفراغ بالطعام والتهام كميات كبيرة منه وإن لم نكن نشعر بالجوع، وأكثر ما نعيشه اليوم هو قضاء الأطفال ساعات أمام التليفزيون وتناول الوجبات السريعة التي لا تدخل ضمن قائمة الطعام الصحي، فالوعي والإدراك لأبسط الأمور الغذائية بوابتنا الأولى نحو الصحة وكذلك الاعتدال في الطعام والتنوع فيما يحتاجه الجسم.
ويقول جو آن كارسون ، أستاذ التغذية السريرية في مركز ساوث ويست الطبي بجامعة تكساس ورئيس لجنة التغذية التابعة لجمعية أمراض القلب الأمريكية ” إنه ليس من الواضح تماما لماذا يؤدي هذا إلى فقدان الوزن ، ولكن هذا النظام يقلل الشهية وقد يؤثر على الهرمونات التي تنظم الجوع مثل الأنسولين ، كما أن تناول الدهون والبروتينات قد يبقي الناس أكثر امتلاءًا من تناول الكربوهيدرات ، مما يؤدي إلى انخفاض السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان بشكل عام ” .
×