حيث قدم د. عمران داود-مدرب معتمد دوليا لنظام صحي متكامل، محاضرة تفاعلية مع الجمهور. الهدف من المحاضرة هو توعية الناس بمخاطر النظام الغذائي السائد وضرورة تغييره او تعديله لتلافي الامراض الشائعة بسبب الالتهابات المزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم وامراض القلب المختلفة والامراض الذهنية التي انتشرت ومازال يعاني منها الجيل الحالي ممن تجاوز الخمسين بالذات. ان معظم هذه الامراض سببه الاعتماد الشبه كلى على الكاربوهيدرات كمصدر غذاء أساسي لانتاج طاقة الجسم وهذا يستوجب الإفراز الدائم والمتكرر للإنسولين وبالتالي إنهاك البنكرياس وكثرة الالتهابات المزمنة في الأوعية الدموية مما يؤدي الى الامراض سابقة الذكر.
هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات ١- سعراتها الحرارية عالية جدا يعني ممكن في وجبة واحدة تغطي احتياجك اليومي ٢- الطحين الأبيض المستخدم يعتبر من الكاربوهيدرات البسيطه يعني سهل يتحول الى دهون ٣- يرفع معدل الانسولين بسرعه و هذا الهرمون ... هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات
يعلق كوليت هيمويتز، نائب الرئيس للتغذية و التعليم في مؤسسة آتكنز قائلا: “هذه الدراسة الآخيرة تزيد من القوة العلمية  لحمية آتكنز التي تعتمد كمية مناسبة من البروتين و الدهون الصحية و الألياف المفيدة من الخضروات و كذلك الفواكه ذات مؤشر جلوكوز منخفض. وهي أيضا تؤكد فعالية و امان و كذلك استدامة الحمية مما سيجعل المختصين في مجال الصحة و كذلك المرضى يتقبلون حمية آتكنز كحل عملي لعلاج السمنة و الأمراض المتعلقة بها مثل مرض القلب”

تقبل الله طاعتكم، البوست السادس في التحدي يجاوب سؤالكم شنو نأكل عالسحور؟ الكثير يعتقد انه كلما اكل اكثر عالسحور كلما قل جوعه في اليوم الثاني! و هذا غلط كبير لان السحور نوعية و ليس كمية .. شنو يعني؟ يعني ممكن تاكل كمية اكل كبيرة و تصحى ثاني يوم محتاج تاكل و جوعان عالاخر و ممكن تاكل كمية بسيطه و نوعية ... تقبل الله طاعتكم، البوست السادس في التحدي يجاوب سؤالكم شنو نأكل عالسحور؟
اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب. . 1️⃣ الوجبة الكبيرة تسبب سوء الهضم واضطرابات في الجهاز الهضمي وايضا عدم كفاءة عضلة المريء. . 2️⃣ تتسب الوجبة الكبيرة في منع الحرق بشكل كامل حيث تمنع تحويل الكاربوهيدرات والدهون إلى طاقة وبالتالي يتم تخزينها ... اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب.
أمراض الجهاز العصبي الأخرى : تؤثر حمية الكيتون على المخ والعمود الفقري ، بالإضافة إلى الأعصاب التي تربط بينهما ، والصرع واحد من الأمراض التي يمكن التحكم فيها عن طريق هذه الحمية ،  إلى جانب  بعض الحالات الأخرى ، والتي تشمل أمراض الألزهايمر ، الباركينسون وأمراض النوم ، لم يتأكد العلماء من ذلك بعد ، ولكن ربما تقوم الكيتونات التي ينتجها الجسم ، عندما يقوم بتكسير الدهون وإطلاق الطاقة ، بالمساعدة على حماية خلايا المخ من التلف .
ورغم أن مؤيدي الحمية الكيتونية يرون أنها تؤثر إيجابياً على تطور أمراض السرطان، إلا أن الجمعية الألماني للتغذية تؤكد "أنه لا توجد حتى الوقت الراهن سوى دراسات قليلة على تأثير هذه الحمية على مرضى السرطان، ولم يثبت بعد ما إذا كانت تؤثر فعلاً على تراجع الأورام أو إطالة عمر المرضى أو تحسين طرق المعالجة"، كما تنقل المجلة عن المتحدثة باسم الجمعية آنتيه غال.

هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات ١- سعراتها الحرارية عالية جدا يعني ممكن في وجبة واحدة تغطي احتياجك اليومي ٢- الطحين الأبيض المستخدم يعتبر من الكاربوهيدرات البسيطه يعني سهل يتحول الى دهون ٣- يرفع معدل الانسولين بسرعه و هذا الهرمون ... هناك أسباب كثيرة تجعلنا نعتبر المعجنات من المأكولات السييئة و يجب نقلل او نوقف المعجنات
وتبدأ قبل الوصول إلى الوزن المثالي بخمسة كيلو وفي هذه المرحلة تضاف أصناف جديدة من النشويات والسكريات بنسب محددة وتستمر زيادة نسبة الكربوهيدرات الأسبوعية بمعدل خمسة جرامات أسبوعيا ، وتتعلم كيفية تفاعل جسمك مع هذه الأطعمة من ناحية إبطاء فقدان الوزن أو إيقافه أو تحفيز الشهية، وفي هذه المرحلة يتم إدخال الكاربوهيدرات النشوية بالتدرج وبنسبة لا تتعدى عشر جرامات منها.

يستخدم الأشخاص حمية الكيتون غالبا لإنقاص الوزن ، ولكن يمكن استخدامها أيضا للتحكم في بعض الحالات الطبية ، مثل مرض الصرع ، كما يمكنها أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب ، أمراض الدماغ وحتى حب الشباب ، ولكن يحتاج هذا الأمر لدراسات أكثر في هذه المناطق من الجسم ، ويجب استشارة الطبيب أولا والتأكد من درجة أمان إتباع هذا النظام الغذائي ، وخاصة إذا كنت تعاني من سكري النوع الأول .
. ⚫ويتكون من ٣ عناصر مميزه : 🌏١_جلوكامانان (١٠٠٠) ملجرام : هو مصدر هام للألياف، فهو بذا، عندما يؤخذ مع كوب من المياه يتمدّد حجمه بنسبة 50 مرّة إضافية عن حجمه الأساسي في المعدة، ما يؤدّي إلى الإحساس بالشبع، فضلاً عن أنه يخفّف من امتصاص الدهون والسكريات في المعدة، خصوصاً عندما يتمّ تناوله مع كوب من المياه قبل ساعة واحدة من موعد وجبة الطعام، فيقلّل من السعرات الحرارية ويسبّب نقصاً في الوزن.
×