ج- في المرحلة الأولى من البرنامج يجب الامتناع نهائيا عن تناول الحليب أو اللبن. قد تتساءلين: لماذا لا أتناول الحليب اذا كانت كل منتجاته من أجبان مسموح بها في البرنامج؟ والاجابة ان في الحليب نسبة 12% من النشويات، ولكن عندما تنتج منه أجبان يعتمد الأمر على استخلاص البروتينات والدهون واستبعاد النشويات. اذا لم يكن بالامكان الامتناع عن الحليب يمكن اخذ ربع كوب منه على الشاي بلا سكر يوميا.
مرض السرطان : إن الإنسولين عبارة عن هرمون  يسمح للجسم بإستخدام أو تخزين السكر كوقود له ، وحمية الكيتون تجعلك تحرق هذا الوقود سريعا ، فلا تحتاج لتخزينه داخل الجسم ، وهذا يعني أن الجسم يحتاج ويفرز كمية أقل من الإنسولين ، وربما تساعد هذه النسب المنخفضة على الحماية ضد بعض أنواع السرطان ، أو حتى تبطيء نمو الخلايا السرطانية ، ومن المعتقد أن هذا الأمر مازال يحتاج المزيد من الدراسات .
أفضل انواع الكاربوهيدرات ليك يا فورما عشان تخليها دايما في نظام اكلك 🏻 #fit #fitness #fitspo #gym #fitnessmodel #bodybuilding #muscles #shredded #ripped #healthy #cardio #body #motivation #inspiration #fatloss #egyfit #fitgirl #abs #body #bodyfitness #squat #weightloss #fitlife ... أفضل انواع الكاربوهيدرات ليك يا فورما عشان تخليها دايما في نظام اكلك 👌🏻😉
البوتاسيوم : قد نعتقد ان الموز هو المصدر المثالي للبوتاسيوم ..ولكن لكي نحصل علی الكميه الموصی بها من البوتاسيوم فيجب ان ناكل سبع او ثمان موزات ..بالمقابل البطاط الحلوه او البيضا تحتوي علی البوتاسيوم اكثر من الموز بنسبه تصل الی خمسين ف المائه ..ومن المصادر الاخری له : الزبادي والسمك والفواكه المجففه ..اجسادنا تستفيد من البوتاسيوم في بناء البروتين وتكسير الكاربوهيدرات .
أمراض القلب : قد يبدو الأمر غريبا ، أن هذا النظام الغذائي لاذي يستهلك كمية أكبر من الدهون ، يمكن أن يزيد الكوليسترول الجيد ، ويخفض الكوليسترول الضار ، ولكن هذا صحيحا فترتبط حمية كيتون بهذه الفائدة ، وربما يكون السبب في ذلك هو المستويات المنخفضة من الإنسولين ، التي تنتج عن اتباع هذه الحمية ، مما يجعلها تعمل على وقف الجسم لإنتاج الكوليسترول الضار ، ويعني ذلك أنك تصبح أقل عرضة للإصابة بضغط الدم المرتفع ، تصلب الشرايين ، فشل القلب وبعض الحالات الصحية الأخرى المتعلقة بالقلب .
ويقول جو آن كارسون ، أستاذ التغذية السريرية في مركز ساوث ويست الطبي بجامعة تكساس ورئيس لجنة التغذية التابعة لجمعية أمراض القلب الأمريكية ” إنه ليس من الواضح تماما لماذا يؤدي هذا إلى فقدان الوزن ، ولكن هذا النظام يقلل الشهية وقد يؤثر على الهرمونات التي تنظم الجوع مثل الأنسولين ، كما أن تناول الدهون والبروتينات قد يبقي الناس أكثر امتلاءًا من تناول الكربوهيدرات ، مما يؤدي إلى انخفاض السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان بشكل عام ” .
×